الأحد , 20 سبتمبر 2020
الرئيسية / دولي / اتحاد المغرب العربي يرحب بإعلان وقف إطلاق النار في ليبيا ويدعو إلى مرافقة هذا المسعى

اتحاد المغرب العربي يرحب بإعلان وقف إطلاق النار في ليبيا ويدعو إلى مرافقة هذا المسعى

الجزائر – رحبت الأمانة العامة لمجلس الشورى لاتحاد المغرب العربي بإعلان كل من رئيس المجلس الرئاسي الليبي فائز السراج ، ورئيس مجلس النواب عقيله صالح ، وقف فوري لإطلاق النار والعمليات القتالية في ليبيا و دعت الى مرافقة هذا المسعى تعزيزا لنجاح العملية السلمية، حسب بيان أصدرته اليوم الاحد.

وأشادت الامانة العامة بإعلان كل من رئيس المجلس الرئاسي الليبي فائز السراج ، ورئيس مجلس النواب عقيله صالح ، “بالتوصل الى اتفاق مبدئي بالوقف الفوري لإطلاق النار ، “في أفق دفع عملية السلام في ليبيا”.

وجاء في البيان” اذ تشيد (الأمانة) بهذا الاتفاق الذي نتمناه دائما و دافعا الى ابعاد شبح الحرب الاهلية و انعكاساتها على وحدة ليبيا و سيادتها و استقرارها و ازدهارها والتحكم في ثرواتها و استغلالها في كنف الحوار والتوافق و المصالحة، و حافزا قويا لرسم معالم دولة ليبيا الجديدة بعيدا عن أي تدخل أجنبي”.

وقالت أنها “تهيب بأقطار الاتحاد المغاربي و الجوار و ذوي النوايا الحسنة المبادرة بدعم و مرافقة هذا المسعى السلمي المبارك، تعزيزا لنجاح العملية السلمية، و ضمانا لعودة السريعة لليبيا إلى حضنها الطبيعي المغاربي، للإسهام بقوة ونجاعة في تجسيد مشرع الوحدة المغاربية الاستراتيجي الحضاري الواعد”.

وأعلنت كل من حكومة الوفاق الوطني الليبية و مجلس النواب الليبي، أول أمس الجمعة عن الوقف الفوري لإطلاق النار في كل الأراضي الليبية.

وأكد فايز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية في بيان ، أنه أصدر تلك التعليمات “انطلاقا من مسؤوليته السياسية والوطنية، وما يفرضه الوضع الحالي الذي تمر به البلاد والمنطقة وظروف جائحة كورونا”.

من جهته، دعا مجلس النواب الليبي، برئاسة عقيلة صالح في بيان، “جميع الأطراف إلى وقف النار، نظرا إلى الظروف الاقتصادية و المعيشية و تفشي فيروس كورونا في البلاد”، مشيرا إلى أن “وقف إطلاق النار سيخرج المرتزقة و يؤدي إلى تفكيك الميليشيات”.

ورحبت الجزائر بالإعلانين الصادرين عن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج و رئيس مجلس النواب عقيلة صالح حول وقف إطلاق النار عبر كل التراب الليبي ، مع تبني حوار “جامع” يفضي إلى وضع حد للأزمة بهذا البلد، حسب ما أورده، بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

وجاء في البيان: “ترحب الجزائر بالإعلانين الصادرين عن كل من رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج و رئيس مجلس النواب عقيلة صالح القاضيين بوقف إطلاق النار في كل الأراضي الليبية و تفعيل العملية السياسية عبر حوار جامع يفضي إلى إنهاء الأزمة الليبية”.

و”تسجل الجزائر بارتياح هذه المبادرة التوافقية التي تعكس إرادة الإخوة الليبيين في تسوية الأزمة الليبية و تكريس سيادة الشعب الليبي الشقيق”، يضيف البيان.

وتابع ،” و في هذا المنحى، “دعت الجزائر بالتنسيق مع دول الجوار و برعاية الأمم المتحدة إلى حوار شامل ودون إقصاء بين مختلف الفرقاء في ليبيا من خلال الانخراط في مسار الحل السياسي بما يضمن وحدة و استقرار ليبيا الشقيقة والقرار السيد لشعبها”.

كما لقي الإعلان ترحيبا من قبل العديد من دول العالم، مشددة على ضرورة التسوية السياسية لليبيا، بما يضمن وحدتها واستقرارها.

عن قسم الأخبار

شاهد أيضاً

تونس: هشام المشيشي يعلن عن تركيبة “حكومة كفاءات مستقلة”

أعلن رئيس الحكومة المكلف، هشام المشيشي مساء امس الاثنين عن تشكيلة حكومية أسماها “حكومة كفاءات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *