الإثنين , 30 نوفمبر 2020
الرئيسية / الجزائر / الصحافة الوطنية تحيي عيدها في ظروف جد استثنائية

الصحافة الوطنية تحيي عيدها في ظروف جد استثنائية

تحيي الاسرة الاعلامية اليوم الوطني للصحافة الذي يصادف 22 اكتوبر من كل سنة، في رمزية لتعزيز حرية التعبير و الرأي، بعد المسار الطويل الذي قطعته الصحافة الوطنية، منذ  ميلاد اولى الصحف الى غاية اقرار التعددية التي وضعت اللبنة الأولى للممارسة الديمقراطية ، وفتحت عهداً جديدا للصحافة، بعد الانفتاح السياسي الذي لم يكتمل إلا بعد تحرير قطاع الإعلام، وفتح جميع عناوينه وأجهزته على التعددية الإعلامية.

و يأتي احياء اليوم الوطني للصحافة، هذا العام، في ظروف استثنائية  املتها من جهة جائحة كورونا و ما ترتب عنها من مشاكل اقتصادية و اجتماعية، انعكست سلبا على الاقتصاد الوطني، و من جهة اخرى المشاكل  التي تتخبط فيها اغلب المؤسسات الاعلامية من مشاكل مالية، في ظل عدم وجود قوانين كفيلة بتوفير الجو الملائم للممارسة الاعلامية الحرة و المنافسة النزيهة لتحقيق التطور المنشود.

و لقد ادت التحولات التي عرفتها الساحة السياسية، منذ اكثر من عام، الى غلق بعض المؤسسات الاعلامية بعد ما عرفته الجزائر من محاكمات بالجملة لرؤوس الفساد من بينهم رجال الاعمال الذين اسسوا قنوات تلفزيونية في فترة حكم بوتفليقة كرجل الاعمال طحكوت و حداد المتواجدين في السجن بتهم فساد.

و يواجه الكثير من الصحفيين الذين خسرو مناصب عملهم جراء تعرض بعض المؤسسات الاعلامية للافلاس او الغلق، و  آخرين لم يتقاضوا اجورهم منذ اشهر، مشاكل خانقة، خاصة امام الركود الذي يعرفه قطاع الاعلام و عجز المؤسسات الاعلامية عن خلق مناصب شغل، و عدم قدرتها على استيعاب الكم الهائل من الصحفيين الذين يواجهون البطالة.

و يعتبر احياء هذه الذكرى فرصة لأهل المهنة لتقييم التطورات و المكاسب التي تحققت و النقائص التي لا زالت تطال مهنة الصحافة، و كذلك لتشخيص المشاكل المهنية والإجتماعية التي يعيشون فيهاو التي تتطلب الكثير من الاصلاحات و على راسها تأسيس نقابة قوية تلعب دور الوسيط في العلاقة القائمة بين الصحفي والهيئة الرسمية و اشراك اهل المهنة في تحديد الاطار القانوني الذي يضمن تنظيم داخلي للمهنة.

و رغم الفوضى التي يعاني منها قطاع الاعلام و الذي وصفه وزير الاعلام عمار بلحيمر في عدة مناسبات ب “الحقل الملغم”، تبقى حرية الاعلام مكسب لتضحيات اجيال من الصحافيين الجزائريين، و تبقى المهنية و الاحترافية و مسايرة التطور التكنولوجي هي اكبر الرهانات التي  رفعها رجال الاعلام الحقيقيين بعيدا عن المساومات و الولاءات.

ليلى. ب

عن قسم الأخبار

شاهد أيضاً

جراد يدعو الى الاسراع في تعويض الفلاحين المتضررين

دعا الوزير الأول، عبد العزيز جراد، اليوم السبت من تيبازة  الى “الاسراع” في تعويض الفلاحين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *